البرميل الكويتي ينخفض 1.69 دولار ليبلغ 82.65 دولاراً

انخفض سعر برميل النفط الكويتي 1.69 دولار، ليبلغ 82.65 دولارا للبرميل في تداولات يوم الأربعاء، مقابل 84.34 دولارا في تداولات يوم الثلاثاء، وفقا للسعر المعلن من مؤسسة البترول الكويتية. وفي الأسواق العالمية، صعدت أسعار النفط صباح أمس، بينما يتوقع المستثمرون أن يبقي كبار المنتجين على سياسة الإنتاج، متخلين بذلك عن مخاوف سابقة بشأن استئناف المحادثات النووية الإيرانية التي قد تسفر عن تصدير طهران المزيد من النفط.,وعوضت العقود الآجلة لخام برنت وخام غرب تكساس الوسيط خسائر بأكثر من واحد بالمئة، مع تحول تركيز المتعاملين على اجتماع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها ومنهم روسيا، أو المجموعة المعروفة باسم أوبك+.,ومن المتوقع أن تبقي المجموعة على خططها بشأن الاستمرار في الزيادات الشهرية للإمدادات بمعدلاتها الراهنة، على الرغم من دعوات مطالبة بتسريع زيادة الإنتاج.,وزاد خام برنت 47 سنتا أو 0.6 بالمئة إلى 82.46 دولارا للبرميل، في حين صعد خام غرب تكساس الوسيط سنتين إلى 80.88 دولارا للبرميل بعدما تراجع إلى 79.74 دولارا للبرميل.,كانت الأسعار قد تراجعت في وقت سابق، بعدما اتفقت إيران والقوى العالمية الست على استئناف المحادثات في 29 الجاري بفيينا لإحياء اتفاق 2015 النووي. وتطالب إيران بأن ترفع الولايات المتحدة العقوبات التي تقيد صادراتها النفطية.

البرميل الكويتي ينخفض 1.69 دولار ليبلغ 82.65 دولاراً
انخفض سعر برميل النفط الكويتي 1.69 دولار، ليبلغ 82.65 دولارا للبرميل في تداولات يوم الأربعاء، مقابل 84.34 دولارا في تداولات يوم الثلاثاء، وفقا للسعر المعلن من مؤسسة البترول الكويتية. وفي الأسواق العالمية، صعدت أسعار النفط صباح أمس، بينما يتوقع المستثمرون أن يبقي كبار المنتجين على سياسة الإنتاج، متخلين بذلك عن مخاوف سابقة بشأن استئناف المحادثات النووية الإيرانية التي قد تسفر عن تصدير طهران المزيد من النفط.,وعوضت العقود الآجلة لخام برنت وخام غرب تكساس الوسيط خسائر بأكثر من واحد بالمئة، مع تحول تركيز المتعاملين على اجتماع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها ومنهم روسيا، أو المجموعة المعروفة باسم أوبك+.,ومن المتوقع أن تبقي المجموعة على خططها بشأن الاستمرار في الزيادات الشهرية للإمدادات بمعدلاتها الراهنة، على الرغم من دعوات مطالبة بتسريع زيادة الإنتاج.,وزاد خام برنت 47 سنتا أو 0.6 بالمئة إلى 82.46 دولارا للبرميل، في حين صعد خام غرب تكساس الوسيط سنتين إلى 80.88 دولارا للبرميل بعدما تراجع إلى 79.74 دولارا للبرميل.,كانت الأسعار قد تراجعت في وقت سابق، بعدما اتفقت إيران والقوى العالمية الست على استئناف المحادثات في 29 الجاري بفيينا لإحياء اتفاق 2015 النووي. وتطالب إيران بأن ترفع الولايات المتحدة العقوبات التي تقيد صادراتها النفطية.