رونالدو يبث "السم" في غرفة يوفنتوس.. ويضرب الجدران

كشفت تقارير صحافية إيطالية، يوم الاثنين، أن كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس الإيطالي، صب جام غضبه على زملائه اللاعبين، وبات يثير الشكوك حول مستقبله مع الفريق.وبحسب التقرير الذي نشرته "لا غازيتا" عبر

رونالدو يبث "السم" في غرفة يوفنتوس.. ويضرب الجدران

كشفت تقارير صحافية إيطالية، يوم الاثنين، أن كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس الإيطالي، صب جام غضبه على زملائه اللاعبين، وبات يثير الشكوك حول مستقبله مع الفريق.

وبحسب التقرير الذي نشرته "لا غازيتا" عبر موقعها الإلكتروني، فإن المهاجم البرتغالي خلق قميصه وألقى به أرضا عقب نهاية مباراة يوفنتوس ومضيفه جنوى، يوم الأحد، في المباراة التي كسبها بطل الدوري الإيطالي بثلاثية لهدف.

وظهر رونالدو متوترا خلال اللقاء، إذ رغب في هز الشباك، لكنه لم يتمكن من ذلك بعد عدة محاولات مختلفة.

وأوضحت الصحيفة الإيطالية أن القميص الذي رماه رونالدو في الأرض، منحه إلى صبي الكرات، وأضافت: وصل إلى النفق المؤدي إلى غرف تغيير الملابس، وكان وجهه داكنا جدا، وليست هذه المرة الأولى التي يغضب فيها رونالدو عندما لا يسجل، لكن التوتر كان واضحا يوم الأحد، منذ الدقيقة الأولى وحتى صافرة النهائية، قام كريستيانو بإخراج غضبه في زملائه، كما تشاجر مع ماتيا بيرين.

وواصلت "لاغازيتا" : أخذ رونالدو "السم" إلى غرفة خلع الملابس، حيث ضرب الجدران بغضب وبدأ بالصراخ.

وأكد بيرلو، مدرب يوفنتوس، أن رونالدو كان غاضبا لأنه لم يتمكن من التسجيل، وأبان: من الطبيعي أن يرغب شخص مثله دائما في هز الشباب، لا أعتقد أنه سيتم تغريمه، يمكن أن يمر بلحظات توتر، لا يوجد سبب لتغريمه.